Skip to content

الفرق ما بين المنافع و المميزات عند التطوير

من المهم عندما تبدأ بالعمل على فكرتك ان تفصل بين ثلاثة امور: الأعمال المراد انجازها، المنافع و المميزات.

تأتيك فكرة مشروع، ثم تعمل على تحديد المميزات، ثم التطوير و الإعلان و التسويق للمشروع. و لكن بعد فترة لا تجد القبول الذي كنت تطمح له، لماذا؟

لأنك اخطأت في التسلسل لبناء و تطوير فكرتك. التسلسل الصحيح يكون كالآتي:

  • تأتيك فكرة مشروع. لنفترض (منصة لمن يبحث عن عمل أو دوام جزئي). و لأنك تدرك انها مجرد فكرة يجب عليك التأكد منها و التحقق من جدواها قبل حتى التفكير بالتطوير. ذهبت و عملت مقابلات مع افراد حددت انهم شريحة عملائك ممن يبحثون عن هذه الأنواع من الأعمال.
  • من تلك المحادثات و الاختبارات البسيطة (هذا قبل البدء بالتطوير و بناء اي شيء). حددت ما هي اهم الأعمال التي يريد انجازها افراد شريحتك و التي الحلول الحالية قصرت في تلبيتها أو لم تقم بتلبيتها. مثلاً، سرعة الحصول على العمل.
  • الأعمال التي يريد انجازها افراد الشريحة تتفاوت في الأهمية و القيمة لديهم. لذلك عليك معرفة ما هي تلك الأعمال المهمة و الضرورية لهم و التي لم تُلبى بالشكل المطلوب أو لم تُلبى إطلاقاً. و هنا يأتي دور تحديد المنافع. كل عمل يحمل في طياته منافع يريد افراد الشريحة تحقيقها ربما هي منافع في تقليل أمر سلبي، متعب أو مرهق لهم أو ربما لتحقيق مكسب إيجابي و مفيد لهم. مثلاً، اكتشفت ان المنفعة لدى شريحة عملائك من (سهولة و سرعة الحصول على العمل) تكمن ان دخلهم من عملهم الثابت ليس كافي و يريدون دخل إضافي من خلال عمل جزئي. لذلك السرعة في الحصول على رد مهم جداً لهم في سعيهم لراحة بالهم. و ذلك بأنهم استطاعوا إيجاد عمل جزئي يساعدهم في تسديد المستحقات المالية عليهم آخر الشهر. لذلك عند بناء الخدمة ستعمل على اظهار هذه المنفعة و ستطور و تجعلها الركيزة التي تقوم عليها الخدمة.
  • لديك معرفة اكثر بدافع شريحتك من خلال اهمية ايجاد عمل جزئي و المنفعة التي يطمحون لها. بعد ذلك تبدأ بتحديد المميزات اللازمة لتحقيق تلك المنفعة. مثلاً، من الممكن انه من خلال صفحة البحث هناك بيانات عن كم تستغرق عملية الرد من قبل صاحب العمل (المعلن عن العمل الجزئي) بجانب كل اعلان عمل، و وضعت زر للتقديم على الطلب مباشرة من صفحة نتائج البحث بجانب كل اعلان. و ايضاً، من يبحث عن عمل جزئي يقوم بتعبئة بياناته مرة واحدة و عند التقدم على اي طلب عمل تُستخدم تلك البيانات. هذا بكل تأكيد سيقلل عملية ادخال البيانات و التكرار الغير مفيد. بالإضافة لذلك، ليس هناك نموذج آخر لاحقاً عليه تعبئته من قبل جهة صاحب العمل. فنموذج المنصة بالنسبة لصاحب الإعلان كافي. إذن، أنت ساعدت على سرعة ربط الأثنين مع بعض و ايضاً وفرت الوقت و المعاملات الورقية على صاحب الإعلان. هذه مميزات كفيلة بتسريع عملية حصول المتقدم على رد. و تحقيق منفعته.

تذكر الآتي. رتب الأعمال التي يريد افراد الشريحة انجازها من حيث اهميتها لهم، ثم ما هي المنفعة التي يطمحون لها سواء كانت لإزالة أمر مرهق أو سلبي أو تحقيق مكسب مفيد أو ايجابي، ثم ادرس و حاول تحديد المميزات التي تحقق تلك المنافع.

للمزيد من الاطلاع

صورة غلاف المقالة من عمل Kevin Dooley

Print Friendly
  • Mohamed AbdElfatah

    مقالة مفيدة جدا
    بالفعال كنت اتناقش انا واحد اصدقائي في الموضوع هذا بالامس
    شكرا لك علي مجهودك
    وفي انتظار المزيد منك

  • محمد سيد

    أقرأ الآن كتاب يشير في أحد فصوله للخلط بين مزايا المشروع والمنافع التي يحصل عليها المستخدم، ويركز على أن مخاطبة المستخدم تكون عن المزايا التي سيحصل عليها أو المشاكل التي ستساعده الخدمة في تخطيها.

Hello. Add your message here.