Skip to content

تحديد حجم فرصة مشروعك

قد يُطلب منك تقديم فكرة مبسطة عن حجم فرصة مشروعك. بمعنى، حجم السوق و حصتك منها. هذا يحدث عندما تريد ان تتقدم للإستثمار، احتضان أو حتى التقدم لمسابقة. هذه المقالة تشرح بشكل مبسط الفكرة. في كتاب ستيف بلانك The Startup Owner’s Manualتطرق الكاتب ان حجم السوق في الغالب يُقسم لثلاثة مستويات.

  • اجمالي السوق المرغوب (Total Addressable Market) و يختصر له بـ TAM.  وهو السوق بأكمله. تدوير النفايات، الإعلانات المبوبة، الحاسبات الشخصية، الشبكات الإجتماعية و هكذا.
  • السوق الممكن خدمته (Served Available Market) و يختصر له بـ SAM. وهو جزء (شريحة) من السوق الإجمالي الذي انت مهتم به. وهذا الإهتمام قد يكون بسبب التقنية التي لديك، نوع الخدمة التي ستقدم أو بسبب قنوات التوزيع و المبيعات لديك و هكذا. تدوير الحاسبات القديمة (في دولتك على سبيل المثال)، الإعلانات المبوبة الإلكترونية، الحاسبات الشخصية المهيئة لمن يلعب الألعاب (قايمرز)، شبكة اجتماعية للمصممين و هكذا.
  •  السوق المستهدف (Target Market). وهم الجزء من الشريحة السابقة الذي ممكن ان يكونوا مشترين أو مستخدمين لك. لأن ليس جميع من في المستوى السابق سيكونوا عملاء لك من البداية، لذلك عليك ان تكون منطقي في توقعاتك. لأنه ربما يكون هناك منافسين في هذا الجزء من السوق، ليس لديك الموارد (المالية، الاصول، التقنية أو البشرية) الكافية لتغطية جميع من حددت في المستوى السابق. تدوير الحاسبات القديمة في (اسم المدينة)، الإعلانات المبوبة الإلكترونية (المخصصة لمنطقة أو دولة محددة أو ربما قطاع سوق محدد)، الحاسبات الشخصية للقايمرز و لكن بتصميم عصري أو بسعر معقول بخلاف المنافسين الموجودين و اسعارهم المرتفعة مثلاً، شبكة اجتماعية للمصممين المتخصصين بنوع محدد من التصميم أو من منطقة محددة و هكذا.
قياس حجم فرصة مشروعك
قياس حجم فرصة مشروعك

بالطبع المطلوب منك تقديم ارقام لكل مستوى من تلك المستويات لتوضيح حقاً حجم فرصة مشروعك للآخرين. و هي ما سوف تتطلب منك جهد و بحث في العديد من المصادر الحكومية أو الخاصة. تستطيع أن تبدأ من اجمالي السوق المرغوب نزولاً للسوق المستهدف. أو العكس.

في المشاريع التي لديها اكثر من شريحة تخدم (المنصات / الأسواق) يفضل ان تقدم توقعات لكل شريحة و لكن المهم هو توقع الشريحة التي ستدفع أو من ستحقق منهم الإيرادات. وهذا ربما يحدث معك عندما تتحدث عن السوق المستهدف. انت ستتحدث عن حجم السوق من خلال اجمالي السوق المرغوب و الذي ستصل له من خلال السوق الممكن خدمته و هذا ستصل له من خلال سوقك المستهدف بجميع شرائحه.

مثال. اجمالي السوق المرغوب هو تدوير النفايات في (دولتك)، و ستركز عليه من خلال السوق الممكن خدمته وهو تدوير الحاسبات القديمة. و سوقك المستهدف هو الحاسبات القديمة (التي ستبدأ بها في مدينة من دولتك) وهناك شريحتين هما اصحاب الحاسبات القديمة و شركات التدوير. ستعطي ارقام توضح حجم الفرصة لكل مستوى و لكل شريحة هذه بكل تأكيد ستصنع اهتمام لمن تقدم لهم اكثر من لو لم تقدم لهم حجم فرصة مشروعك.

لكن تذكر، عليك التأكد من ان هناك احتياج لفكرتك و التحقق من ان شرائح العملاء الذين ترغب بخدمتهم مهتمين و يحتاجون لخدمتك بعدها ممكن ان تبدأ بجمع الأرقام التي ستساعدك في الوصول لإستثمار، احتضان أو حتى الفوز في مسابقة. لأنك وضحت للقارئ و المشاهد ان الفكرة تلبي احتياج و مجدية و وضحت لهم حجم الفرصة.

 

Print Friendly
Hello. Add your message here.