Skip to content

لماذا حضور Lean Startup Machine مفيد لك

بإختصار Lean Startup Machine ورشة عمل تقام في ثلاثة ايام يتم من خلالها التحقق من جدوى فكرتك قبل البدء بتطويرها.

ستتعلم في ثلاثة ايام كيف تعمل على التحقق من جدوى الفكرة و هل هناك سوق لها أو لا قبل البدء بتطويرها. لذلك Lean Startup Machine ليس ملتقى و ليس هاكاثون.

مما يعني انك ستقضي معظم الثلاثة ايام في مقابلة من هم شريحة العملاء التي استهدفت و الحديث معهم و ربما عمل بعض الإختبارات قبل البدء فعلياً بتطوير شيء.

تبدأ ورشة عمل Lean Startup Machine كالآتي:

كل من لديه فكرة سيعطى 50 ثانية لإلقاء فكرته، الجميع يصوت و من يحصل على نتائج تصويت عالية يصبحوا قادة الفرق. بعد ذلك ينضم الجميع للفرق. تمضي الفرق الثلاثة الأيام في التحقق من افكار مشاريعهم التي ستساعد شريحة العملاء في حل مشكلتهم و ذلك من خلال الخروج من البنى (Get Out of the Building) و الحديث مع افراد شريحتهم المستهدفة. سيكون لديك العديد من التوقعات حول المشكلة و شريحة العملاء انت لست متأكد منها. لذلك يجب عليك مع الفريق تحديد اكثر توقع خطر / مؤثر على فكرتك و يسمى (Riskiest Assumption). و البدء بعمل اختبارات (سواء مقابلات أو لا) للتأكد منها أولاً. و يتم متابعة تلك الإختبارات على ما يسمى The Experiment Board.

على سبيل المثال، تعتقد بأن المصورين الهواة لديهم الرغبة في تأجير معدات التصوير. و سبب افتراضك ذلك ربما لأن:

  • المصورين الهواة يطمحون ليصبحوا محترفين،
  • المصور الهاوي يحتاج تلك المعدات لكنها غالية،
  • المصور الهاوي لا يعرف من اين يحصل على تلك المعدات.

و من تلك التوقعات التي تود ان تختبر و تتأكد منها أولاً لأنها خطرة / مؤثرة على نجاح فكرتك أن “المصور الهاوي يحتاج لتلك المعدات و لكنها غالية”. و تحدد الإختبار بأنك ستقابل 30 مصور هاوي و إذا وجدت 15 مصور هاوي أو اكثر يؤكد لك ما توقعت ستكون تأكدت من الفرضية و نجحت. وإذا لم تحقق الهدف، على الأقل تحققت منها و لكنها لم تنجح. في كلا، الحالتين ستخرج بمعلومات و معرفة كثيرة تستفيد منها لعمل فرضيات اخرى حول فكرتك و التأكد منها. و الجميل في الموضوع، أنك بسرعة و من دون أي تطوير استطعت إزالة العديد من الشكوك حول فكرتك و حول شريحة عملائك و المشكلة التي تحاول ان تساعدهم في حلها. و هذا هو الهدف الحقيقي و الفائدة التي يجب عليك ان تخرج منها اثناء مشاركتك في Lean Startup Machine.

يمكنك استخدام هذه القوالب عندما تحاول صياغة الفرضية:

  • يسمى هذا القالب (شريحة العملاء/المشكلة – Customer/Problem) و هي كالآتي: لدي اعتقاد بأن (شريحة العملاء المستهدفة) لديهم مشكلة في / مع (صف طبيعة المشكلة التي تعتقد بأن تلك الشريحة تعاني منها). مثال، لدي اعتقاد بأن المصورين الهواة لديهم مشكلة في شراء معدات التصوير الإحترافية.
  • يسمى هذا القالب (الحل/النتيجة – Solution/Outcome) و هي كالآتي: لدي اعتقاد بأن (ما تحاول بنائه – الحل -) سينتج عنه (نتيجة قابلة للقياس). مثال، لدي اعتقاد بأن تأجير معدات التصوير الإحترافية سينتج عنها زيادة ايرادات بنسبة 30%.

تذكر، بأن كل فرضية تكتبها لا تبد ان تذكر بعدها ما هو اكبر اعتقاد مؤثر عليها و من ثم نوع الإختبار, و كيف ستحدد نتيجة نجاح أو فشل الإختبار. تذكر مثالنا السابق، “تعتقد بأن المصورين الهواة لديهم الرغبة في تأجير معدات التصوير”. اكبر اعتقاد مؤثر على تلك الفرضية كان “المصور الهاوي يحتاج لتلك المعدات و لكنها غالية” و كان الإختبار عبارة عن عمل 30 مقابلة و مقياس النجاح قبول 15 منهم.

لمن سمع أو شارك في ستارت أب ويكند قد يتسائل ما هو الفرق بين الأثنين؟

Max Cameron كانت لديه الإجابة المثالية على هذا السؤال، إذ يقول:

  • في ستارت أب ويكند التركيز على بناء المنتجات، بينما لين ستارت اب ماشين التركيز على التحقق من الأفكار و نماذج الأعمال.
  • في ستارت أب ويكند العمل يتم داخل المبنى، بينما لين ستارت اب ماشين العمل يتم خارج المبنى.
  • في ستارت أب ويكند الإهتمام منصب على التطوير السريع للمنتجات، بينما لين ستارت اب ماشين الإهتمام منصب على التحقق من شرائح العملاء و مشاكلهم بسرعة.

مثالياً (كما يقول ماكس) تود ان تبدأ اولاً بالمشاركة في لين ستارت اب ماشين (Lean Startup Machine) و بعد التحقق من جدوى الفكرة تشارك الأسبوع التالي (إذا امكن) في ستارت أب ويكند (Startup Weekend) لبناء مشروعك.

نصائح متفرقة

  • شارك في Lean Startup Machine بالبحث عنها في منطقتك من خلال موقعهم.
  • حمل كتاب مصنع المشاريع الريادية، في الفصل الثالث يتم الحديث عن التحقق من جدوى الفكرة و يحتوي على العديد من النصائح و القوالب الجاهزة لكيفية عمل مقابلة ناجحة. و هذه مهارة مهمة جداً و عليك ان تتقنها قبل بدء Lean Startup Machine.
  • نظراً لأن Lean Startup Machine تقام في ثلاثة ايام و في الغالب تصادف إقامتها إجازة اسبوعية، ضع هذه الأمور في عين الإعتبار عندما تحاول ان تختار فكرة لتختبرها أو عندما تصوت لفكرة أو تنضم لفريقها. احرص على انه بالفعل يمكنك إختبار، ايجاد و مقابلة شريحة العملاء في هذه الفترة الزمنية. بعد الإنتهاء من Lean Startup Machine يمكنك ان تستخدم المهارات و الأدوات التي تعلمتها لتطبيقها على افكار اخرى تود التحقق منها و التي قد تتطلب وقت اطول للتحقق منها.
  • صاحب الفكرة عليه ان يكون مستعد قبل بدء الحدث بالإعداد المسبق من خلال حصد التوقعات التي يجد انها مهمة و يجب التحقق منها ومشاركتها مع الفريق. بالإضافة، ان يكون لديه تصور واضح و كافي حول الشريحة المستهدفة و المشكلة أو العمل الذي يود مساعدتهم فيه. لينطلق الفريق مباشرة للعمل.
  • عليك ان تكون ذهنياً مستعد ان فكرتك عندما تعمل الإختبارات سيتم رفضها. لذلك تعلم و امضي قدماً. لا تعاند و تكابر. و لا تحاول ان تتعلق بالفكرة الأساسية.
  • من الأفضل ان تأتي و تشارك في Lean Startup Machine بفكرة مشروع تود التأكد منها بدلاً من مشروع جاهز. لأنك، ستقضي الثلاثة الأيام على التأكد من جدواها و الأمر ليس بمفيد أو ربما يكون صعب على من لديه مشروع.
  • حتى و إن لم تعمل على فكرتك (خسرت في التصويت). استغل الفرصة لتعلم الأدوات و الطرق و الإستفادة من المرشدين لتستفيد من تلك التجارب عندما تعود لتعمل على مشروعك.
  • للفريق، لا تضيعوا الوقت في المجادلات فيما بينكم. استغلوا الوقت في عمل الإختبارات و التحقق من توقعاتكم. لذلك اذا اختلفتوا في امر، صوتوا و امضوا قدماً.
  • على الفريق وضع استراتيجية في كيفية استخدام الأدوات مثل Evernote او منتجات قووقل (Google Docs /Google Drive/ Google Spreadsheet) لرصد نتائج الاختبارات و المقابلات لمناقشتها و تحليلها لاحقاً.

 امثلة فيديو للعروض النهائية للفرق المشاركة في Lean Startup Machine

يمكنك مشاهدة المزيد من هنا

اتمنى ان تحفزك هذه المقالة للبحث عن اقرب Lean Startup Machine في مدينتك، و الإستعداد الجيد للمشاركة فيه.

Print Friendly
  • عبدالمجيد محمد فهد

    رحم الله والديك اخوي تركي ربي يسعدك .. متابع لك

    • و والديك عزيزي عبدالمجيد و يسعدك ربي 🙂

  • يعطيك العافية على المقال الجميل و المفيد. حضرت LSM في لندن قبل سنتين تقريباً و كانت فعالية مبتكرة أثرت تجربتي كثيراً و ساهمت في تغيير الكثير من الأفكار الخاطئة التي كانت لدي. أنصح بها بشدة!

    • الله يسلمك يا عبدالرحمن 🙂 و شكراً جزيلاً على الإضافة.

Hello. Add your message here.