Skip to content

Pivot و Optimization أضفهما لمصطلحاتك الريادية

كلمة تتردد كثيرا على ألسن الرياديين ألا وهي (Pivot)، فما معنى الكلمة وما الفرق بينها وبين (Optimization)؟ وهل هناك وقت محدد لهما؟

Pivot كلمة استخدمها Eric Ries مؤلف “The Lean Startup”لشرح الحالة التي يمر بها مشروع ريادي عندما تتغير وجهة المشروع من ماكان يفترض أن يتم بنائه إلى شئ آخر ويتم ذلك التغيير في مرحلة التعلم من عمر المشروع عندما تحاول إكتشاف مدى ملاءمة الحل مع المشكلة التي تحاول حلها ومن بعد ذلك مدى قابلية مشروعك للسوق وهي ببساطة تجربة جذرية أو تحول محوري عن ما أبتدأت به أساسا.

بينما Optimization يعني أنك وجدت المعادلة الصحيحة وتقوم فقط على تحسينها لتسريع نمو مشروعك.

الفرق بين Pivot و Optimization؟

عندما تقوم بالتجارب الجذرية/التحولات المحورية (Pivots) فأنت تحاول معرفة أية تجربة/نموذج هي الناجحة لمشروعك الريادي، ولكن عندما تقوم بتحسينات (Optimizations) فإنك وجدت المعادلة السحرية وأنك على الطريق الصحيح فقط عليك القيام بتحسينات لتسريع تلك الخطة.

في مرحلة التجارب الجذرية/التحولات المحورية (Pivots)، تحاول التحقق من صحة فرضيات نموذج العمل وذلك من أجل العثور على الخطة التي تعمل فعندما لاتنجح تقوم بتجربة أخرى وبفرضيات جديدة وتحاول التحقق من مدى نجاحها وهكذا. في مرحلة التحسين (Optimization) تحاول تحسين نموذج العمل من أجل تسريع نمو المشروع.

هدف الأول هو إيجاد المسار الصحيح وهدف الثاني هو الكفاءة وسرعة النمو.

هل هناك وقت محدد؟

يذكر Ash Maury في كتابة Running Lean ان المشروع الريادي يمر بثلاثة مراحل:

في المرحلة الأولى والثانية تقوم بالتجارب/التحولات وتتأكد من فرضياتك وتعيد العملية إلى أن التجد الملائمة المناسبة للمرحلة الأولى والثانية فأنت الآن تضع فرضية ونموذج عمل وتقوم بتجربته وتتأكد من ملائمته فهذا هو (Pivoting).

في المرحلة الثالثة، أنت وجدت بعد عدة محاولات وتجارب الملاءمة المثالية فما عليك هنا سوى النمو ذلك تقوم بتحسين (Optimizing) خطة ونموذج مشروعك الريادي.

التحولات المحورية والتحسين في المراحل الثلاثة

مثال على Pivot و Optimization؟

مثال على Pivot – تطبيق Path:

Path بدأ كتطبيق بسيط لمشاركة الصور، ولكن لم ينجح التطبيق، لذلك قام الفريق بتجربة جذرية/تحول محوري إلى شبكة إجتماعية توجد فقط على هاتفك الذكي. والآن التطبيق من أشهر التطبيقات لعام 2011.

مثال على Optimization – تحديث تويتر لواجة المستخدمين لديها:

تحديث تويتر الذي تم آخر 2011، مثال على نموذج نجح وإجتاز المرحلة الأولى والثانية والآن في مرحلة النمو. فتوجب على تويتر تبسيط وتحسين نموذجهم الناجح بتبسيط كامل لواجهة المستخدم.

من المهم ملاحظة على أنه تم تغيير واجة المستخدم بالكامل إلا أن هذا لايعتبر (Pivot) في هذا السياق، لأن نموذج العمل والفكرة الأساسية لم تتغير تغييرا محوريا وإنما تم تحسينها بتحسين واجهة المستخدم مما سوف يساعد تويتر على نمو الخدمة و نمو نموذجهم الربحي (الإعلانات) أيضا.

هل هناك أية خدمات أو تطبيقات عملت Pivot أو Optimization تخطر ببالكم؟

 

Print Friendly
  • عبدالعزيز فته

    ماشاء الله اتمنى لك التوفيق خطوه جميله ومدونه مفيده 

    • شكرا لك عبدالعزيز 🙂 وإنشاء الله يارب تعم الفائدة للجميع.

  • Reema AL-Jallal

    أغلب تحديثات البرامج مثل الايتونز وغيره تكون أمثلة على
    Optimization
    وبالنسبة لل
    Pivot
    لايخطر ببالي اي مثال
    وشكرا على المعلومات المفيدة

    • صحيح ايتونز تحديثاته تعتبر تحسين لتطبيق ناجح. بالنسبة لمثال على Pivot تطبيق Path الذي تحدثت عنه في المقالة يعتبر في بداياته لحد ما شبيه بخدمة انستقرام ولكنهك عملوا Pivot لما هي الخدمة الآن ونفس الكلام ينطبق على خدمات مثل فليكر و يوتوب جميعهم كانت بداياتهم مختلفة تماما لما هم عليه الآن.
      شكرا جزيلا على المشاركة 🙂

  • المدرب محمد الملا

    حبيبي

    هذه المقالة كانت جداً مفيدة لي

    أشكرك عزيزي

Hello. Add your message here.